زيارة أولى من نوعها للمندوب العام لبروكسل لمؤسسة بدر للأطفال في وضعية إعاقة ببركان

img
زيارة أولى من نوعها للمندوب العام لبروكسل والوفد المرافق له لمؤسسة الرعاية الإجتماعية بدر للأطفال في وضعية إعاقة ببركان بهدف الإطلاع على جهود المركز في استقبال ومتابعة ذوي الاحتياجات الخاصة.
وأشاد المندوب العام بالجهود التي تبذلها المعلمات في تحقيق أهداف المؤسسة لتقديم الخدمات التعليمية والتأهيلية والعلاجية لمساندة لذوي الاحتياجات الخاصة، مبديا إعجابهم بتسخير الجهود لخدمة ومتابعة أسرهم من خلال وحدة التواصل الأسري، التي تأتي ضمن أفضل الممارسات في ميدان الرعاية والتأهيل.
إن المؤسسة تقدم خدماتها تحت إشراف مجموعة من أطر و معلمات لتقديم البرامج التأهيلية والعلاجية المساندة ومساعدة الأطفال على تحقيق القدر المناسب لتواصل الاجتماعي واللغوي، ولتحقيق التكيف النفسي.
وأوضحت رئيسة المؤسسة “نادية عطية” أن المؤسسة نجحت في كسب ثقة المجتمع من خلال البرامج التأهيلية التي أسهمت في تنمية مهارات الأطفال وفقاً لقدراتهم الفردية، مُشيرةً إلى الدور المشترك لمساندة أسر الأطفال حتى يتمكنوا من التعامل والتفاهم مع أطفالهم بكفاءة للحد من آثار الإعاقة.
كما تستقبل المؤسسة الحالات بعد تقديم الأوراق وتشخيص من المستشفى عن نوع الاعاقة ونسبة الذكاء.
وأوضحت أن المؤسسة تجري دراسة البحث الاجتماعي للأطفال والتي تشمل وضع الأسرة وترتيب الطفل، مدى وجود أمراض يعاني منها، مُشيرةً إلى عدة برامج يقدمها المركز تشمل برامج التدخل المبكر، منها الشغل في مخبزة داخل المركز و الرسم و الفروسية والغرس… قبل المدرسة وبرامج التأهيل المهني.
وتستقبل المؤسسة حالات الاعاقة الفكرية “متلازمة دوان، التأخر العقلي” للفئات البسيط الى المتوسطة ذكور و إناث، فيما بعد أن يخضع الطفل لـ “دراسة الحالة” التي تُجريها أخصائيات الفئات الخاصة بمتابعة رئيسة المؤسسة ، لتقرير موافقة إنضمام الطفل لمؤسسة بدر لرعاية الإجتماعية بعد استيفاء جميع الشروط.

الكاتب Badr

Badr

مواضيع متعلقة

اترك رداً

التخطي إلى شريط الأدوات